الدرس الثالث: الأغنية الأصلية

بخلاف النشاطين اللذين قمنا بعرضهما في الدرسين الأول والثاني لم يُبنَ النشاط الحالي على أغنية تدريسية قمنا نحن بتأليفها وإنما قام على استعمال أغنية حقيقية هي أغنية “ساعات بأقول” للمغني العربي المشهور وائل جسار وذلك بهدف تدريس بعض العبارات المصرية المتضمَّنة في تلك الأغنية. ونحن نرى أن هناك فوائد واضحة في استخدام الأغاني الأصلية لتحقيق أغراض مثل التركيز على الدقة في النطق والتعامل مع لهجة عربية في سياق طبيعي. ولذلك ليس جديداً حضور الأغاني الأصلية في صفوف اللغات الأجنبية وخاصة الصفوف المستندة على الطريقة التواصلية لأن هذا الحضور يؤدي دوراً كبيراً في خلق فهم ثقافي بين الطلاب نحو ثقافة اللغة الأخرى ولذلك فنحن نحرص دائماً على تضمين أغانٍ حقيقية في صفوفنا لتعزيز هذا الفهم الثقافي.

 

 وفضلاً عن الأهداف المذكورة أعلاه فقد استهدف النشاط أيضاً بناء استراتيجيات الاستماع عن طريق ورقة عمل كُتبت فيها كلمات الأغنية في جانب واحد من الورقة في حين كُتبت في الجانب الآخر مقاطع من الأغنية تضمنت فراغات كان على الطلاب أن يقوموا بملئهابعد الاستماع إلى الأغنية. وقد لاحظنا أن ورقة العمل هذه كانت إضافة مهمة للنشاط لأنها شجعت الطلاب على تبني بعض الاستراتيجيات المفيدة للاستماع التي تذكرها Tricia Hedge بما في ذلك الاستماع “من أسفل إلى أعلى” “bottom-up listening” حيث يمكن للمستمع أن ينجح في تخمين معاني بعض الكلمات غير المفهومة إذا انتبه إلى السياق المحيط بها وأخذ بعين الاعتبار نظام اللغة النحوي (Hedge 2000, 230–231).

 

ورقة العمل:
PDF: Saa3aat baqul – Worksheet